المعلم ومهارات الاتصال

عناصر الموضوع:-
· المقدمة
· مفهوم الاتصال

· إضافات أخري لعناصر الاتصال
.النماذج التي تعرضت لمفهوم عملية الاتصال
· مهارات الاتصال الفعال بين المعلم (المرسل) و التلميذ
( المستقبل)
· الخطوات الأساسية لتحسين الاتصال بين المعلم والتلاميذ
· دور الادراك في ضمان تحقيق فعالية الاتصال
· رأيي الشخصي
· المراجع


المقدمة:-
تعد مهارات الاتصال إحدي المهارات الأساسية التي يجب أن تتعلمها القيادات والمعلمون والآباء , فإذا فشل المستمعون في فهم ما نقول , أو إذا انصرف عدد كبير منهم عن إلانصات لنا نتيجه إلاحساس بالملل مما نقول , نكون قد فقدنا القدرة علي التواصل معهم ومن ثم فشل عملية الاتصال وإذا كانت عمليه الاتصال هامه بالنسبه للأفراد والجماعات فهي أكثر أهميه للمعلم الذي دائما هو صاحب الرسالة يستهدف إيصالها لجيل المستقبل حتي تستمر الثقافات و تبني الحضارات.

مفهوم الاتصال:-
عرفه كمال كامل (2007) علي أنه عمليه تواصل بين طرفين تحكمهما عوامل ومؤثرات .
تعريف بروكر:- عمليه لنقل فكره أو مهاره أوحكمه من شخص لآخر .
تعريف جون ديوي:-عمليه مشاركه في الخبره وجعلها مألوفه بين اثنين أو اكثر من الأفراد .

عناصر الاتصال : -
ومن خلال الرسائل السابقه تم تصنيف عناصر الاتصال علي أنها :
( المرسل - الرسالة - الوسيلة - المستقبل - التغذية الراجعة )

ولكن عناصر الاتصال تشمل الاتي :-
1. المرسل
2. الهدف
3. الترميز
4. الرسالة
5. القناة أو الوسيلة
6. المستقبل
7. فك الرموز
8. المعلومات المرتدة
9. الأثر
فالهدف:- لابد أن يسأل المرسل نفسه لماذا يريد أن ينقل هذه المعلومة ولمن؟وما النتيجه التي ينتظرها بعد إنتهائه من الاتصال؟
الترميز:-تتمثل في استخدام رموز تعبر عن المعاني أو الأفكار المطلوب إرسالها للطرف الآخر.
فك الرموز:-هي عمليه يقوم بها الطرف الآخر الذي استقبل الرسالة وذلك لتفسير ما ورد في الرسالة وتفهمه.
الأثر:-ملاحظة الأثر الذي طرأ علي الفئه المستهدفة أثناء وبعد الاتصال ويقوم به المرسل ليتأكد من تحقيق الهدف أم لا.

النماذج التي تعرضت لمفهوم عملية الاتصال:-
1- نموذج شانون وويفر:


2- نموذج شرام:


3- نموذج برلو:

مهارات الاتصال الفعال بين المعلم (المرسل) والتلميذ(المستقبل):-
1. تحديد الأهداف التربوية في عملية الاتصال
2. معرفة هوية الشخص الذي يستقبل الرسالة
3. تقديم الرسالة بأسلوب شيق ومنظم
4. تنمية مهارات الاتصال الجيد
5. التخطيط للفاعلية الصفية
6. تسجيل الرسالة من خلال المستقبل

الخطوات الأساسية لتحسين الاتصال بين المعلم والتلاميذ:-
1. علي المعلم أن يحدد أهدافه بدقة
2. علي المعلم أن يهتم بفهم التلاميذ للمعلومات المرسلة إليهم
3. علي المعلم أن يهتم بردود أفعال التلاميذ عند تقديم المعلومات إليهم
4. علي المعلم معرفة إحتياجات تلاميذه بشكل جيد
5. علي المعلم أن يكون متحمسا ومقتنعا بما يقوله
6. أن يكون المعلم عونا لتلاميذه
7. أن يحسن المعلم الإصغاء إلي تلاميذه
8. أن يقدم المعلم التغذية الراجعة للتلاميذ
9. أن يشجع المعلم المنافسة بين التلاميذ
10. أن يتجنب المعلم إنتقاد شخصيات التلاميذ


دور الإدراك فى ضمان تحقيق فعالية الاتصال:-
معنى الإدراك:-
يتطلب بقاء الإنسان على قيد الحياة أن يتعامل مع البيئة المحيطة به ، والتى تشمل العديد من العناصر منها الأفراد المحيطة به ، والحيوانات ، والنبات والجماد .
وتتم عملية التعامل أو التفاعل مع هذه العناصر من خلال عملية معقدة لها مراحل متعددة ، تبدأ باستقبال المعلومات أو المثيرات الصادرة عن عناصر البيئة عن طريق الحواس ، ثم تنتقل هذه المعلومات إلى مراحل التحليل والفهم التى يقوم بها المخ .
وبناء على الفهم يتحدد رد الفعل أو السلوك تجاه مصادر هذه المعلومات ، ويطلق على عملية التفاعل أو الاتصال بالبيئة الخارجية " الإدراك " وعلى ذلك :
الإدراك هو عملية استقبال المثيرات الخارجية وتفسيرها بواسطة العقل تمهيداً لترجمتها إلى معانى ومفاهيم تساعد على اختيار رد الفعل أو السلوك المناسب .

** كيف تتم عملية الإدراك .. ؟
تبدأ عملية الإدراك حينما يتعرض الفرد إلى مثيرات خارجية تستقبلها حواسه ( السمع ، البصر ، المذاق ، الشم ، أتلمس ) ثم تتولى هذه الحواس نقل المثيرات إلى المخ فى صورة نبضات عصبية مما ينتج عنها الإحساس ، أو الشعور بالضوء والصوت والرائح والمذاق .
ويلعب النظام العصبى المركزى فى الإنسان دوراً أساسياً فى عملية تحويل المعلومات من المثيرات إلى المخ ، الذى يقوم بدوره بترجمة هذه المعلومات إلى معانى ، وبمعنى آخر تحليل وفهم المثيرات .

والسؤال الآن :
إذا كان كل منا مزوداً بالنظام الإدراكى ، فلماذا يختلف الأفراد فى فهمهم وتفسيرهم عندما يتعرضون إلى موقف واحد معين ( مثير ) ؟
والإجابة
تكمن فى أن عملية الإدراك تتأثر بمجموعة كبيرة من العوامل التى تلعب دوراً هاماً فى الطريقة التى يتم بها تحليل وتفسير وفهم المثيرات ثم تحديد رد الفعل المناسب .

** العوامل التى تؤثر على عملية الإدراك :-
1- الحواس وقدراتها على الاستقبال .
2- الخبرات السابقة والمعلومات المختزنة لدى الفرد .
3- البيئة الحضارية التى يعيش فيها الفرد .
4- الدور الاجتماعى الذى يشغله الفرد .
5- القيم الدينية التى يؤمن بها الفرد .
6- المستوى الثقافى والتعليمى للفرد .
7- توقعات الفرد لما سيتم استقباله من مثيرات .
8- المشاعر والاتجاهات والحاجات الكامنة لدى الفرد .
رأيي الشخصي:-
تعلم وممارسه مهارات الاتصال ضرورة للنجاح بصرف النظر عن حجم العمل ويؤيد ذلك
الرأي الدراسه التي أجريت بجامعه بيتسبرج في عدد من الشركات الأمريكيه اتضح من
نتائجها أن مهارات الاتصال كانت العامل الوحيد والهام الذي يتقرر علي أساسه اختيار
المديرين حيث أشارت النتائج الي أن مهارات الاتصال هي التي تساهم في نجاح العمل .
المراجع:-
1- كمال كامل (2007):مهارات الاتصال , القاهرة ,المركز القومي للبحوث
الاجتماعية والجنائيه.
2- عبد الحافظ محمد سلامه(1996):وسائل الاتصال والتكنولوجيا في التعليم ,عمان ,دار الفكر للطباعه والنشر.
3- http://www.khieronline.com/upload/alatsal.doc
مقدمته لسيادتكم:-دعاء ابراهيم زكي عبد السلام
الفرقة الثانيه\ دبلوم خاص
Email:-doaaiz@yahoo.com

‏ليست هناك تعليقات: